عالمي عربي

الأحد,15 نوفمبر, 2015
وزير الخارجية الليبي: هناك معلومات بوجود معسكرات لتدريب التونسيين في ليبيا للقيام بعمليات ارهابية في تونس

الشاهد_قال وزير الخارجية الليبي في حكومة الثني، محمد الداير: “هناك معلومات تحصنا عليها، عن وجود معسكرات تدريب في غرب ليبيا، تقوم بتدريب التونسيين للقيام بعد ذلك بعمليات إرهابية، على الأراضي التونسية، حيث إن (داعش) يمثل خطرا داهما ويبعث على قلقنا، لا سيما أن هذا هو قلق إقليمي مصري جزائري تونسي، وكذلك أوروبي، حيث تخشى بعض الدول الأوروبية انعكاسات وتداعيات سلبية من هذا الوجود الداعشي في ليبيا على أمنها مستقبلاً”.

Crestor Online  

وأضاف الداير في تصريح صحفي عقب اختتام القمة الرابعة للدول العربية ودول أميركا الجنوبية، حول دعم المؤسسات العسكرية والأمنية الخاضعة للحكومة المعترف بها من الأمم المتحدة بالرياض، أن الدواعش الموجودين في ليبيا أغلبيتهم من الجنسيتين التونسية والجزائرية، وهناك آخرون من الجنسية السعودية، والبحرين، والسودان، واليمن، مشيرا إلى أن زعيم التنظيم في ليبيا من الجنسية البحرينية.

Acheter Cialis generique  

وفي إجابته على سؤال “هل صحيح أن الجزائر غير راضية عن طريقة تعامل تونس مع الحكومة الليبية؟”، أجاب المسؤول الليبي قائلا: “نحن نتعاطى مع أشقائنا في تونس والجزائر، فلهما مشاغل وهموم بشأن الوضع الأمني في ليبيا وانعكاساته السلبية على أمنهما، هذا من ناحية، ومن ناحية أخرى، لا أعتقد أن العلاقات التونسية قد تغيرت كثيرًا معنا، فالحكومة التونسية كانت ولا تزال تتعامل مع السلطات الشرعية في ليبيا، وفي نفس الوقت لها أيضا تواصل مع أطراف معارضة لنا. لا أعتقد أن هناك تغيرا في السياسة العامة تجاه ليبيا، وبالتالي لا أرى أي سبب لوجود قلق جزائري إزاء هذه السياسة التونسية تجاه ليبيا”.