نقابات

السبت,7 يناير, 2017
هذه الأسماء المقترحة للإشراف على مؤتمر اتحاد الشغل !

قبل أيام قليلة من موعد انطلاق المؤتمر للاتحاد العام التونسي لشغل، اقترحت الهيئة الادارية الوطنية للاتحاد الأمين العام الحالي حسين العباسي رئيسا للمؤتمر العادي للاتحاد.

كما اقترحت الهيئة فاروق العياري كاتبا عاما للاتحاد الجهوي للشغل بتونس ونائبا أولا للرئيس، والمولدي الجندوبي نائبا ثانيا للرئيس، وبلقاسم العياري ناطقا رسميا بإسم المؤتمر، وحسان اليحمدي مقررا اولا للمؤتمر، وأمنة العوادي مقررة ثانية.

وتجدر الإشارة إلى أن الأمين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل سمير الشفي أكد أن التحضيرات للمؤتمر الذي تنطلق أشغاله يوم 22 جانفي الجاري وتتواصل إلى غاية 25 من نفس الشهر تسير بشكل عادي ووفق النسق المطلوب مؤكدا ان التنافس سيكون مضمونا لكل المترشحين لعضوية للمكتب التنفيذي الجديد.

وأضاف الشفي في تصريح لوكالة تونس أفريقيا للأنباء، يوم الخميس 55 جانفي الجاري، أن عدد الترشحات لعضوية المكتب التنفيذي الجديد لاتحاد الشغل بعد انتهاء الآجال القانونية تجاوزت الثلاثين ترشحا.

وأضاف ان “الاتحاد باعتباره مرجعا من مراجع التوافق حريص كل الحرص على ان تصاغ قائمة توافقية تحظى بأكبر قدر ممكن من الاجماع وان تنال التوافق المطلوب داخل الهيئة الإدارية” مشيرا الى أن القيادي في المكتب التنفيذي الحالي نور الدين الطبوبي سيحظى بشرف قيادة هذه القائمة التي ستضم في عضويتها أغلب أعضاء المكتب التنفيذي المتخلي.

بدوره، أكد الامين العام المساعد لاتحاد الشغل بوعلي المباركي عن وجود مساع من قبل أطراف سياسية للتأثير على نتائج المؤتمر المقبل للمنظمة الشغيلة ، وشدّد المباركي في تصريح لجريدة الصباح الصادرة يوم الثلاثاء 3 جانفي 2017 على انه لا مجال لتسييس الاتحاد لصالح اي طرف، مشيرا في الأثناء إلى أنّ مثل هذه المحاولات تعتبرا أمرا عاديا.

وأبرز في السياق ذاته اهمية دور المكتب التنفيذي الحالي الذي استطاع التوفيق بين الدور الوطني للاتحاد ودوره الاجتماعي والاقتصادي، مشيرا الى أن المنظمة الشغيلة تمكنت خلال السنوات الخمس الأخيرة من تحقيق انجازات هامة، أبرزها مبادرة الحوار الوطني التي جنبت البلاد حربا أهلية وفق قوله.