مختارات

السبت,25 مايو, 2019
نهائي دوري الأبطال..الشعباني يتحسر على ضياع الفوز والبنزرتي يعد بـ”ريمونتادا” في رادس

لازال ذهاب الدور النهائي لدوري أبطال افريقيا بين الوداد والترجي والذي انتهى بالتعادل هدف لهدف يخلف ردود أفعال متباينة ومتضاربة. بعض من جماهير الترجي أبدت استياءها من تفريط فريقها في الانتصار وحسم أمر اللقب في الرباط فيما رحب البعض الآخر بالنتيجة التي تخدم مصلحة فريقهم خاصة أن التعادل السلبي سيكون كافيا للتويج للسنة الثانية باللقب.
جماهير الوداد من جهتها ترى أن النتيجة لا تخدم فريقها معتبرة أن الحكم المصري جهاد جريشة أثر على سير المباراة فيما يؤكد شق متفائل أن فريقهم قادر على قلب المعطيات والعودة باللقب من رادس.
مدرب الترجي معين الشعباني تحسّر على تفريط فريقه في الفوز حيث صرح بأن تراخي لاعبيه في الشوط الثاني فتح المجال للوداد للعودة وتسجيل هدف التعادل رغم أن الترجي كان المسيطر والمستحوذ على الكرة وكان بإمكانه تحقيق نتيجة أفضل.
وقال الشعباني أن التعادل يبقي الفرص متساوية بين الفريقين لكن لقاء رادس سيكون أكثر تعقيدا مقارنة بلقاء الرباط خاصة أن الغيابات ستكون مؤثرة جدا على الجهتين.
أما فوزي البنزرتي مدرب الوداد المغربي فقد أكد أن الوداد قادر على قلب الطاولة وتحقيق “ريمونتادا” كما فعل الترجي الموسم الماضي أمام الأهلي عندما خسر ذهابا بضربتي جزاء غير صحيحتين قبل أن يعود ويتوج باللقب.
البنزرتي صرح بأن حظوظ فريقه في التتويج باللقب القاري لا تزال قائمة رغم التعادل في الرباط لذلك علينا التركيز على مواجهة الإياب.