صرح للشاهد

السبت,23 مارس, 2019
نجم الدين جويدة لـ”الشاهد”: دخلنا في المنعرج الاخير من السنة الجامعية

اعتبر نجم الدين جويدة المنسق العام لاتحاد الاساتذة الجامعيين الباحثيين التونسيين أن الأساتذة يرفضون تجميد الاجور معتبرا هذا الاجراء الذي وصفه بـ”اللاقانوني ولادستوري ولا انساني ولا أخلاقي” والذي اتخذته وزارة التعليم العالي تجاه الاساتذة.

وأضاف جويدة في تصريح لموقع الشاهد أن “إجابة” ترفض التفاوض مع دائرة التجويع وأنه طالما اجور الأساتذة والباحثين الجامعين مجمدة لا وجود لأي تفاوض، كما أشار إلى أن اتحاد الاساتذة الجامعيين الباحثيين التونسيين مستعدّ للتفاوض في صورة رفع الوزارة لقرار تجميد الاجور.
كما أكد أنه لا وجود لبوادر لحل أزمة التعليم العالي من قبل الوزارة وأنها بصدد ممارسة سياسة الهروب للامام التي قال أن ثمنها سيتكلف باهضا للغاية خاصّة وأنه تم الدخول في المنعرج الاخير من السنة الجامعية والوضع حساس وحرج للغاية.

ومن المنتظر أن ينفّذ الأساتذة وقفة احتجاجيّة يوم 25 مارس الجاري يليها اعتصام بالمقرّ المركزي بوزارة التعليم العالي.