أخبــار محلية

الأربعاء,12 يونيو, 2019
ملف المعلمين النواب: العقدة المزمنة

رغم ما تعيشه المؤسسات التعليمية في تونس خاصة منها المدارس الابتدائية من نقص فادح في عدد المدرسين، فإن ملف المعلمين النواب ظل عالقا رغم الدعوات المتواصلة لالحاقهم بالمدارس الابتدائية وتفادي النقص الحاصل فيها.


وقد نفذ مجموعة من المعلمين النواب المستثنين من اتفاقية 8 ماي 2018، أمام مقر الاتحاد العام التونسي للشغل بالعاصمة وقفة احتجاجية للمطالبة بإدراجهم ضمن اتفاقية 8 ماي 2018 المبرمة بين وزارة التربية والجامعة العامة للتعليم الأساسي.

وطالب المنسق الوطني للمعلمين النواب خارج اتفاقية 8 ماي 2018 عماد عبد الكبير، بانتداب وادماج هذه الفئة من المعلمين الذين لم يستوفو شروط الادماج وفق مانصت عليه الاتفاقية المذكورة واللائحة الأخيرة المنبثقة عن الهيئة الادارية القطاعية للتعليم الأساسي على مستوى النقطة 16 تحديدا والقاضية بادماج المعلمين النواب المدرجين ضمن قاعدة بيانات التعليم الأساسي أو من قاموا بنيابات لمدة 5 أشهر و15 يوم عمل في قطاع التعليم.
كما دعا عبد الكبير سلطة الاشراف بإلحاق الدفعة الأخيرة وانتداب هؤلاء المعلمين النواب المستثنين من هذه الاتفاقية في آجال أقصاها سنة 2022 لافتا إلى أن المعلمين النواب المشاركين في الوقفة الاحتجاجية سيتوجهون لاحقا في مسيرة وطنية تنطلق من أمام مقر الاتحاد العام التونسي للشغل إلى وزارة التربية.
وأشار المنسق الوطني إلى أن المعلمين النواب المستثنين من هذه الاتفاقية هددوا بالتصعيد في حال لم تتجاوب الوزارة مع مطالبهم مبينا أن المعلمين النواب الذين لم تشملهم الاتفاقية يعتزمون الدخول في اعتصام مفتوح أمام مقر وزارة التربية سيتم الإعلان عن موعده مستقبلا.

وكان وزير التربية حاتم بن سالم قد افاد بان وزارة التربية برمجت لـ 23698 انتدابا لسنة 2019، منها 2269 مدرس إبتدائي في سبتمبر 2019 و2355 انتدابا في التعليم الثانوي من بين المتحصلين على شهادة الماجيستير، إضافة لبرمجة عقود بالنسبة للنيابات المسترسلة لـ 11500 شخصا، و5000 عقد للنيابات العرضية إضافة لانتداب 2574 حاصلا على الاجازة التطبيقية.
وأشار بن سالم إلى أنّ القيمة المالية لهذه الانتدابات تفوق 284 مليون دينار.
وكان بن سالم قد أكّد أن الوزارة تعمل على انتداب 4000 معلم في السنة الدراسية القادمة مبيّنا أنّ التعليم الابتدائي يسجل نقصا على مستوى عدد الانتدابات في صفوف المعلمين.
وأوضح الوزير أن الـ4000 انتداب الذي تعتزم الوزارة القيام به تشمل تسوية وضعية معلمين نواب.
كما كشف بن سالم عن وجود نقص فادح في عدد المعلمين يقدر ب 10 آلاف معلم، إضافة إلى وجود نقص أيضا على مستوى المرشدين والقيمين مؤكّدا أنّ السنة المدرسية الحالية صعبة جدا في ظل النقص الملحوظ في المعلمين والقييمين والمرشدين، مؤكدا أنّه بصدد تدارس مسألة سد الشغورات مع رئيس الحكومة يوسف الشاهد.