عالمي عربي

الأحد,1 سبتمبر, 2019
مرارة السجن وفجيعة الموت.. نيران التحالف تقتل عشرات الأسرى الموالين لحكومة هادي

أعلنت جماعة الحوثي سقوط سبعين قتيلا ومئة جريح من الأسرى التابعين للحكومة الشرعية، بقصف شنته مقاتلات التحالف السعودي الإماراتي على سجن للجماعة في محافظة ذمار وسط اليمن، في حين أعلن التحالف السعودي الإماراتي استهداف موقع عسكري يتبع للحوثيين في ذمار.

وقال المتحدث باسم جماعة الحوثي محمد عبد السلام -في تغريدة على تويتر- إن التحالف العربي يدشن العام الهجري الجديد بمجزرة مروعة، مستهدفا أحد السجون التابعة للأسرى في ذمار. وأضاف أن الحصيلة الأولية جراء الاستهداف تشير إلى سقوط خمسين قتيلا ومئة جريح.وقال مسؤول لجنة الأسرى التابعة للحوثيين عبد القادر مرتضى، إن الصليب الأحمر الدولي والتحالف نفسه على علم بأن كلية المجتمع التي تعرضت للاستهداف هي سجن يضم عشرات الأسرى من الموالين للحكومة.

وأعربت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، عن قلقها من قصف مركز الاحتجاز الخاضع لسيطرة الحوثيين.وقال مدير اللجنة الدولية للصليب الأحمر لمنطقة الشرق الأوسط فابريتسيو كاربوني -في تغريدة عبر صفحته الرسمية بموقع تويتر- إن المعلومات الواردة عن حدوث انفجار في سجن بمحافظة ذمار تثير قلقنا.

وأضاف هو مركز احتجاز كنا نقوم بزيارته في ‎اليمن بشكل منتظم، والآن لدينا فريق متوجه إلى المكان لتوفير الرعاية الصحية الطارئة.

وحمّلت جماعة الحوثي السعودية والإمارات، المسؤولية الكاملة عن استهداف السجن.