مختارات

الإثنين,26 فبراير, 2018
ما الذي يحدث في الشبيبة.. اللاعبون يواصلون إضرابهم الـ11 والقادري قد يغادر

يمرّ فريق شبيبة القيروان بوضع صعب ودقيق جدا هذا الموسم رغم النتائج المقبولة في الرابطة الأولى إلاّ ان الظروف المادية تحول كلّ مرّة دون مواصلة الفريق لتألّقه حيث أُلغي النادي التربص الذي كان مبرمجا اليوم الاثنين 26 فيفري 2018 في سوسة قبل مواجهة اتحاد بنقردان في البطولة، دون علم المدرب ووسط غياب المسؤولين.
ويمرّ الفريق بوضع صعب بعد 11 إضرابا عن التدريب وتمرّد اللاعبين وغياب الهيئة ورئيس الشبيبة، متابعا أنّ المدرب جلال القادري الذي تحوّل إلى النزل وجد نفسه “في التسلّل” بسبب تغيّب اللاعبين.
وأضاف أنّ قرار مقاطعة التربّص سببه عدم خلاص أجور اللاعبين، قائلا إنّ القادري سيغادر الفريق بعد مباراة بنقردان الهامة.
وطالب اللاعبون بالحصول على مستحقاتهم المالية المتخلدة بذمة الهيئة المديرة مصرين على مواصلة التدرب بمدينة القيروان إلى حين التوصل إلى إتفاق مع الإدارة كما اشترطوا حضور المسؤولين قبل الحصة التدريبية التي ستجرى مساء اليوم وإلا فإنهم سيرضبون عن التمارين.
ويعيش الفريق مخاض كبير وتململ داخل الإدارة وصراعات خاصة بعد القرارات الأخيرة التي تم خلالها تعيين السيد خالد بن نجيمة في خطة رئيس فرع شبان كرة القدم وإعفاء السيد قاسم الجباس المدير الفني لشبان كرة القدم.
كما تم إستدعاء كل من المدربين طاق الوهايبي ومقداد الظاهري للمثول أمام مجلس التأديب ومعاقبة اللاعبين المتغيبين عن تنقل مدنين من صنفي النخبة والاواسط واحالة كل من اللاعب ياسين الصالحي واللاعب شرف الدين الغيضاوي من أكابر كرة القدم للتدرب مع صنف النخبة لحين مثولهم أمام مجلس التأديب.