نقابات

الخميس,31 أكتوبر, 2019
قال إنه “يغالط الرأي العام ليؤلبه على المربين” اليعقوبي لبن سالم: وزارة التربية لا تحتاج إلى “محنك” لا يحترم المربين

انتقد الكاتب العام للجامعة العامة للتعليم الثانوي لسعد اليعقوبي، اليوم الخميس 31 أكتوبر 2019 أداء وزارة التربية ووزيرها حاتم بن سالم، واصفا هذا الأخير بـ”المحنّك”، معتبرا أنه “يغالط الراي العام بالارقام الفضفاضة ليؤلبه على المربين”.

وكتب اليعقوبي في تدوينة على صفحته بموقع “فايسبوك” اليوم تعقيبا على تصريحات بن سالم خلال حضوره مساء أمس الأربعاء على قناة الحوار التونسي: “وزارة التربية لا تحتاج إلي “محنك ” لا يحترم المربين ويتعامل معهم بمنطق التشهير والتشفي ويعتبر ذلك إثبات لقوة الوزارة ولا يلتزم بتعهداته ولا يؤمن بالحوار الاجتماعي ويعتبر ذلك من هيبة الدولة ولا يحارب الفساد بل يقدم القضايا بمن يكشف عنه ولا يعتبر التعليم حقا دستوريا لكل تلميذ ويعتبر بقاءهم لأشهر بلا مدرسين شيئا ثانويا ولا يهتز له جفن حين يحترق بعضهم كالفئران داخل المبيتات أو يبيت مئات منهم بلا أكل ويتعامل معهم كأرقام وتكلفة متجاهلا تكلفة تركهم للجهل ويتعاقد مع شركات أجنبيّة لتضع البرامج والمناهج مهملا ما تزخر به المدرسة من كفاءات ولا يهتم كثيرا بأسقف تسقط علي الرؤوس..ولعل الأمر يحتاج إلي صفحات كثيرة لتعداد خصال “المحنك”.

واضاف: “وزارة التربية تحتاج إلى شخصية تؤمن بأن التعليم حق للجميع دون تمييز مهما غلت كلفته، يؤمن بأن التعليم الجيد والمنصف لا تصنعه الشركات الأجنبية بل تصنعه كفاءات وطنية تبني الإنسان ولا تصنع مواطنا علي المقاس”، متابعا “وزارة التربية تحتاج إلى من يؤمن بأن المربي قيمة اعتبارية ثابتة في المجتمع لا يجب اهانتها والحط من قيمتها في الحصص الإذاعية والتلفزية التي تعد للوزير على المقاس.. وزيرا حاملا لمشروع وطني جوهره أن التعليم ملف استراتيجي يرتقي الي مرتبة الأمن القومي ويؤمن بأنه مهمة مجتمعية لا تقاس بالملاليم التي يحولها الوزير الي ارقام مفزعة تستوجب “محنك” كي ينقذ البلد من شرها وتداعياتها”.

وختم اليعقوبي تدوينته بالقول: “سيطول حديثنا في قادم الأيام عن “المحنك” فقط لأننا نريد وزيرا يحترم المربين ونريد وزيرا يصنع مع شركائه ربيع المدرسة العمومية لا “محنك” يسرع بإنهيارها”.