رياضة

السبت,20 أكتوبر, 2018
فوزي البنزرتي يرد على إقالته: الجريء أهانني ومس من كرامتي

أدلى فوزي البنزرتي المقال من تدريب المنتخب الوطني بتصريح لإذاعة الشباب رد فيه على قرار إقالته من مهامه حيث قال إن القرار يعتبر مس من كرامته ومن كرامة المدرب التونسي قائلا أنه لو كان مدرب أجنبي لما تم التعامل معه بتلك الطريقة.

وأوضح البنزرتي أن ما يروج بشأن الأجواء داخل المجموعة ورفضه من قبل بعض اللاعبين خاصة القادمين من أوروبا لا صحة له مؤكدا الأجواء متميزة مع جميع اللاعبين دون استثناء وأن طريقته في التعامل مع لاعبيه لن تتغير وأنه يصرخ على اللاعبين للرفع من درجة حماسهم وأنه لم يهن ولم يمس من كرامة أي لاعب طيلة مسيرته التدريبية وأنه لم يكن لينجح في أي جمعية إذا كان مرفوضا من اللاعبين.

واستغرب فوزي البنزرتي من القرار الذي اعتبره صادما رغم أن النتائج كانت جيدة مؤكدا أن وديع الجريء يسير بمفرده كرة القدم وفقا لأهوائه لأنه أقوى من الجميع رافضا أن يكون مجرد بيدق بيد رئيس الجامعة الذي مس من كرامته عندما أقاله بتلك الطريقة لأنه كان بإمكانه التصرف بطريقة حضارية.

وفند عميد المدربين التونسيين كل ما يروج بشأن اجتماعاته السياسية وعلاقاتها بقرار الإقالة قائلا أنه لا يمتلك أية عروض أو اتصالات سواء من تونس أو من خارجها مؤكدا أنه يعيش إلى حد اللحظة تحت الصدمة من قرار الجريء.