صرح للشاهد

الثلاثاء,5 ديسمبر, 2017
عمار عمروسية للـ”شاهد”: المنضمّون لمبادرة البريكي أشباه يساريين وخطر على البلاد ويعملون على تشويه اليسار”

أكد النائب عن الجبهة الشعبية عمار عمروسية في تصريح للـ”شاهد”، الجبهة لن تتأثر بمبادرة عبيد البريكي التي يسعى فيها الى تجميع اليسار معتبرا المنضمين اليها “جزء من اليسار المزعوم والمشبوه”.
ولفت عمروسية الى وجود “فرق شاسع بين اليسار المساند لشعبه اي الجبهة الشعبية، واليسار المساند لأحزاب الائتلاف الحاكم الذي كان في خدمة نظام بن علي، مشددا على أن “أشباه اليساريين”، في إشارة الى المكونيين لمبادرة “اليسار الكبير”، يمثلون خطرا كبيرا على البلاد، ويشوّهون صورة اليسار التونسي الذي طالما قدم تضحيات كبيرة لتونس.
محدث “الشاهد”، أكد أيضا أن هذه المبادرة عن قصد أو عن غير قصد، وعن وعي أو عن غير وعي تصب في خانة التفكيك الذي يطمح له “ساكن قرطاج لكنهم لن يمروا”، مشيرا إلى ان الجبهة ستواصل تعزيز وحدتها من خلال النقاش الحر والنضال الميداني، حسب تعبيره.