مختارات

الثلاثاء,25 يونيو, 2019
عمار عمروسية لـ”الشاهد”: أخلاقيا لا يمكن تغيير قوانين اللعبة قبل أشهر قليلة من الانتخابات

أكد النائب عن الجبهة الشعبية عمّار عمروسية أن 51 نائبا تقدموا بعريضة طعن إلى الهيئة الوقتية لمراقبة دستورية مشاريع القوانين، مبيّنا أن صلاحية الطعن في دستورية اي قانون مكفولة بالقانون ومضبوطة بإمضاء 30 نائبا كحد أدنى في حين أن العريضة المذكورة أمضى عليها أكثر من 50 نائبا.

وأضاف عمروسية في تصريح لموقع الشاهد أن النواب قرروا الطعن في دستورية تنقيح القانون الانتخابي لأنهم يعتبرون أن التنقيح غير قانوني لان العمل على التنقيحات المتعلقة بقانون الانتخابات يتم على الاقل سنة قبل العملية الانتخابية، مشيرا إلى أن القانون صيغ على المقاس لإقصاء أشد المنافسين لبعض من الذين في الحكم في ضرب واضح لمبادئ الحرية والديمقراطية.

كما اعتبر عمروسية أنه من الناحية الاخلاقية قوانين اللعبة لا تغيّر اشهرا قليلة قبل الانتخابات، مشيرا إلى أن الهيئة الوقتية لمراقبة دستورية مشاريع القوانين ستنظر في العريضة في غضون 10 أيام وفق ما يقتضيه الدستور. كما أعرب عمروسية عن يقينه بأن الهيئة المذكورة ستنصف النواب المعارضين للتنقيح.

وشدّد النائب على أن إمضاء 50 نائبا على عريضة طعن دليل قاطع على هشاشة القانون الذي مرّر بشق الأنفس وبالحشد وفق تعبيره.