صرح للشاهد

الإثنين,18 نوفمبر, 2019
طارق الفتيتي لـ”الشاهد”: معارك الهوية وعدم قبول الآخر لا تعني الشعب

قال النائب الثاني لمجلس نواب الشعب طارق الفتيتي في تصريح لموقع الشاهد إنّه من حق الشعب أن يشعر بالإحباط بعدما رآه في اليوم الأوّل من عمل المجلس خاصة وأنه انتخب نوابا من أجل أن يخرجوا البلاد من الأزمة التي تمرّ بها وليس من أجل الشجار.

وأضاف الفتيتي أنّ معارك الهوية وعدم قبول الآخر لا تعني الشعب مؤكّدا أن الشعب سئم من تشاجر السياسيين وسبابهم.

وتابع: الشعب انتخب النواب من أجل العمل وليس من أجل العراك ومن يريد تسجيل أهداف على خصمه فليسجلهم بالعمل وتقديم المبادرات التشريعية والبرامج.