سياسة

الثلاثاء,11 يونيو, 2019
صلاح الدين الجورشي لـ”الشاهد”: اعتذار عبد الله القلال لعائلة الشهيد المطماطي موقف شجاع يجب الترحيب به

قال المحلل السياسي صلاح الجورشي إنّ اعتذار وزير الداخلية في التسعينات عبد الله القلال لعائلة كمال المطماطي اليوم الثلاثاء 11 جوان 2019 خلال حضوره بصفة متهم أمام الدائرة المتخصصة في العدالة الانتقالية بمحكمة قابس، “موقف شجاع يعكس بداية رغبة لدى العديد من رموز النظام السابق للتفاعل الإيجابي مع ضحايا المؤسسة الأمنية”.

وأضاف الجورشي في تصريح لموقع “الشاهد” أن ما قام به القلال خطوة مهمة يجب الترحيب بها وتشجيعها، مبيّنا أن العدالة الانتقالية في تونس بقيت ناقصة بمسألة الاعتذار لذلك بقيت هذه العدالة مبتورة.

ودعا الجورشي إلى التعامل الإيجابي مع هذه الخطوة، معبّرا عن أمله في أن تتجاوب عائلة الشهيد كمال المطماطي مع هذا الاعتذار بإيجابية بما يشجّع على اعتذار المتورطين في التعذيب في النظام السابق.