سياسة

الأربعاء,24 أبريل, 2019
شورى النهضة سيحسم في كيفية مشاركة الحركة في الانتخابات الرئاسية السبت المقبل

 يعقد مجلس شورى النهضة يوم السبت 27 أفريل 2019 اجتماعا سيحسم في كيفية مشاركة الحركة في الانتخابات الرئاسية المزمع تنظيمها يوم 17 نوفمبر 2019 ، حسب ما كشفت اسبوعية “الشارع المغاربي” في عددها الصادر يوم أمس الثلاثاء 23 أفريل .

وسيوضع على طاولة نقاش أعضاء مجلس الشورى ، وهو أعلى سلطة قرار في الحركة بين المؤتمرين ، اختياران اثنان الاول مساندة مرشح من داخل الحركة والثاني مساندة مرشح من خارج قواعدها .

وسيخصص اجتماع السبت للحسم بين الخيارين فيما ستنظر الحركة في اسم مرشحها ان قررت ترشيح قيادي من قياداتها في موعد لاحق او ستحدد المرشح التوافقي الذي ستسانده ان تبنى المجلس الخيار الثاني .

ولم تستبعد “الصحيفة” استنادا لمصادر قالت انها من داخل المجلس، امكانية تأجيل البت في الحسم في هذا الملف في صورة تغيب رئيس الحركة عن اجتماع نهاية الاسبوع الحالي مذكرة بان “الدستور الصغير للحركة” يمنح لرئيسها الغنوشي الحق في الترشح للمناصب العليا بالدولة بما فيها رئاسة الجمهورية والحكومة والبرلمان.

وكانت الحركة قد اعلنت في وقت سابق ان مجلس شوراها حسم في الخطوط الكبرى للمشاركة في الانتخابات التشريعية ، التي تراهن عليها الحركة بشكل اكبر بل وتركز عليها كل مجهودتها .

وفي انتخابات 2014 الرئاسية ، تركت الحركة المجال مفتوحا لمنخرطيها لانتخاب من يرونه صالحا ، وتداولت تقارير وقتها ان الكتلة الانتخابية للحركة صوتت في مجملها للمرشح المنصف المرزوقي .

وكان الباجي قائد السبسي رئيس الجمهورية قد أكد في وقت سابق ان الغنوشي صوت لفائدته في انتخابات 2014.