نقابات

الأحد,29 سبتمبر, 2019
شطب عضوية نقابي من اتحاد الشغل بسبب انتقاده مظاهر الإسراف في حفل زواج ابن بوعلي المباركي

وجّه القسم الوطني للنظام الداخلي بالاتحاد العام التونسي للشغل خلال الأسبوع المنقضي مراسلة إلى الاتحادات المحلية بجهة المنستير لإعلامها بقرار وقف الانتساب النقابي إلى الاتحاد العام التونسي للشغل، لخليفة الشرع عضو الفرع الجامعي للتعليم الثانوي، وذلك على خلفية جملة من “التجاوزات” التي جمعتها اللجنة الجهوية للنظام وقدمت فيها مقترحاتها.

وحسب تدوينة للنقابي منجي بن صالح من جهة المنستير، المحال هو بدوره على لجنة النظام الجهوية، فإنّ خليفة الشرع “انتقد مظاهر الإسراف التي رافقت حفل زواج نجل القائد النقابي بوعلي المباركي (خلال الصائفة الماضية). واعتبر تلك المظاهر تسيء لسمعة الاتحاد باعتبار ما تثير من تساؤلات مشروعة حول مصادر تلك الأموال. وتضرب مصداقية النقابي باعتبار أن تلك المظاهر من الإنفاق والإسراف لا تتماشى وخلق النقابي الذي يتناقض بالأساس مع كل مظاهر الترف والتظاهر والرياء”.

وبدوره علّق خليفة الشرع على قرار المركزية النقابية قائلا: “أوقفوا انتسابي إلى منظمة حشاد نعم. هم لا يدرون أن هذه المنظمة في قلبي وعقلي، بل في دمي. أوقفوا انتسابي ولكن ممن؟ عصابة فمنهم من كان يفتخر بانتمائه إلى النظام الدكتاتوري وأوصله إلى “برلمانه” العقيم… أ ليس شرفا أن يوقفوا انتسابي.. على الورق”.

وأكّد منجي بن صالح على حسابه الشخصي بموقع فايسبوك أنّ خليفة الشرع لم يُعلم بأنه محال على لجنة النظام. ولم يحضر هو ولا من يمثله في جلسات لجنة النظام ولم يتمتع بضمانات الدفاع التي أقرها الفصل 128 من النظام الداخلي لا من حيث تمكينه من حق الدفاع عن نفسه ولا من حيث تعيين من يتولى الدفاع عنه، حسب تعبيره.