سياسة

الأحد,8 ديسمبر, 2019
سامية عبّو لعبير موسي “أثبتّ فعلاً انّك كلوشارة بسبب تعطيلك لاشغال المجلس وانتِ مأجورة من الإمارات”

يواصل نواب كتلة الحزب الدستوري الحر في مجلس نواب الشعب اعتصامهم لليوم السادس على التوالي، وعمدوا في خطوة تصعيدية اليوم الأحد، إلى الاعتصام في المنصة الرئيسية المخصصة لرئيس البرلمان ونائبيه .

وقد خلفت احتجاجات كتلة الحزب الدستوري الحر، استياء من النائبة عن التيار الديمقراطي سامية عبو التي اتهمتها بتعطيل أشغال المجلس في ظرف حساس، واصفة رئيسة كتلة الدستوري الحر، عبير موسي بـالكلوشارة، مضيفة” عبير موسي تصف الاسلاميين بالخوانجية وعادي أن توصف من طرفهم بالكلوشارة… وأنت بالحق كلوشارة…

وتابعت عبو “نوقفو احنا مصالح الناس خاطر قالولهم الكلمة هذه .. انتي بلحق اثبتي انك كلوشارة بما تفعلينه.. تحب ترجعنا لعهد بن علي متاعك ماك كنت كنما الجرو وراه ..عنا قانون عنا مصالح عنا عباد شنوة الهم هاذم … انتِ مأجورة من الامارات قاعدة تخدم في الامارات تاو قلهم يخلصوك شيك مرة واحدة”.

وكانت عبير موسي أكدت في تصريح صحفي مساء السبت من مقر المجلس بباردو، أنه لا مجال لانطلاق الجلسة العامة المخصصة للشروع في مناقشة ميزانية 2019 والمصادقة عليها اليوم الاحد قبل تقديم اعتذار رسمي من كتلة حركة النهضة إلى نواب الدستوري الحر.

يُذكر أن أعضاء كتلة الحزب الدستوري الحر برئاسة عبير موسي، ينفذون منذ ليلة 3 ديسمبر الجاري، اعتصاما مفتوحا في قاعة الجلسات العامة بالبرلمان، وذلك في انتظار صدور بيان اعتذار رسمي من كتلة حركة النهضة على خلفية تصريحات النائبة عن الحركة جميلة الكسيكسي أثناء الجلسة العامة المخصصة للمصادقة على قانون المالية التكميلي لسنة 2019، والتي نعتت فيها نواب كتلة الدستوري الحرب الباندية والكلوشارات، في حين وصفت عبير موسى نواب النهضة “بالارهابيين” و”الخوانجية”.

وأشرف صباح اليوم الاحد رئيس مجلس نواب الشعب على إجتماع رؤساء الكتل تزامنا مع مواصلة نواب الحزب الحر الدستوري اعتصامهم بقبة البرلمان في المكان المخصص لرئيس مجلس نواب الشعب ونائبيه داخل قاعة الجلسة العامة وفي المكان المخصص لإلقاء الكلمة وبيان رئيس الحكومة بالقاعة.