صرح للشاهد

الخميس,16 مايو, 2019
رياض جعيدان لـ”الشاهد”: طابع الاستقلالية يضفي مصداقية أكبر على مبادرة الأخلاقيات السياسية

 

أكد رئيس كتلة الولاء للوطن رياض جعيدان أن مشروع القانون الاساسي المتعلق بشفافية وأخلاقيات الحياة السياسية الذي تقدمت به كتلة الولاء للوطن لمكتب البرلمان يهدف إلى ضمان شفافية العمل السياسي على النطاقين الوطني والجهوي والمحلي بغاية منع الممارسات المشبوهة وتتبعها سواء فيما يتعلق بالسلوك الشخصي للفاعلين السياسيين من خلال مختلف علاقاتهم، وكذلك بمصادر أموالهم أثناء ممارستهم لنشاطهم السياسي أو بمناسبته.
وأضاف جعيدان في تصريح لموقع “الشاهد” أن جميع الحساسيات السياسية عبرت عن رغبتها في إصدار ميثاق الأخلاقيات السياسية ومن بينهم رئيس الحكومة ورئيس الجمهورية، إلا أنها تندرج فقط في إطار الإعلانات باعتبار أن تونس دخلت في منعرج حاسم وهو ما قبل الفترة الانتخابية.
كما أكد رئيس كتلة الولاء للوطن أن كتلته قرّرت المضي في صياغة المبادرة واقتراحها على جميع الحساسيات السياسية خاصة وان اغلب نواب الكتلة مستقلون وطابع الاستقلالية يضفي مصداقية اكبر على المقترح.
وشدّد النائب على أن المبادرة مفتوحة على جميع الحساسيات السياسية وأن الكتلة تهدف لأن يصبح وثيقة وطنية.