رياضة

الأحد,13 أغسطس, 2017
رصيد بشري ثري .. فرضيات طرق اللعب لوسط ميدان الترجي التونسي

سعى الترجي الرياضي التونسي في هذا الصيف لتطعيم رصيده البشري ببعض اللاعبين للاستفادة منهم في الموسم الرياضي القادم خاصة في ظل منافسة الفريق على عديد الواجهات بدأها من البطولة العربية التي توّج بها منذ أسبوع.
ويعتبر استقطاب فرانك كوم أهم انتداب في هذا “المركاتو” خاصة أن الجمهور يعرف هذا اللاعب وقيمته الفنية والذي نشط في صفوف النجم الساحلي لمدة 4 مواسم وفاز معه ببطولة و3 كؤوس وكأس إفريقية.
ومع انتداب كوم تتساءل الجماهير الرياضية وخاصة جماهير الترجي الرياضي التونسي حول كيفية تصرّف الإطار الفنّي للترجي الرياضي التونسي في تركيبة وسط الميدان مع وجود الفرجاني ساسي والشعلالي وكوليبالي وكوم.
الرباعي أظهر بالكاشف في مشاركتهم إمكانيات كبيرة، كما لا يبدوا من الممكن أن يلعب الرباعي في الآن ذاته وفي أقصى الحالات سنجد ثلاثي في التشكيلة الأساسية ويمكن أن نجد إثنين فقط إذا ما اختار الإطار الفنّي في بعض المباريات اللعب بخطّة 4-2-3-1 رغم أن الإطار الفنّي تعوّد على اللعب بطريقة 4-3-2-1 خاصة في المباريات الصعبة.
وفي صورة عدم غياب أي لاعب فقد يعوّل المدرّب فوزي البنزرتي على الثلاثي المعتاد وبنفس الطريقة مع الإبقاء على كوم على دكّة البدلاء وإقحامه في المباراة حسب مجريات اللعب.
فرضية ثانية قد تكون أقرب هو إقحام فرانك كوم منذ البداية مع الفرجاني ساسي إضافة إلى كوليبالي أو غيلان الشعلالي ولكن هذه الخطّة قد تحتاج إلى وقت لتأقلم كوم مع المجموعة خاصة وأنّه نجح في السابق مع محمد أمين بن عمر وهو قد يجعله للنجاح مع الفرجاني ساسي.
ورغم القيمة الفنّية لكوم وكوليبالي إلاّ أن الثنائي الفرجاني ساسي وغيلان الشعلالي اللذان يمكن أن يلعبا في خطط مختلفة خاصة أن الشعلالي لعب في خطط مختلفة في البطولة التونسية والبطولة العربية بين الظهير الأيمن والجناح الأيمن فضلا عن لعبه في وسط الميدان الدفاعي.
الفرجاني ساسي كذلك هو لاعب ارتكاز محوري ويمكن أن يلعب إلى جانب أي لاعب من الثلاثي الآخر لاختلافه على الثلاثي في طريقة اللعب وفي تحكّمه في نسق الكرة فضلا عن كونه لاعب وسط هجومي في الأصل وهو ما قد يجعله يلعب كصانع ألعاب.
طريقة لعب الترجي في وسط الميدان سيكون مرتبط كذلك بوسط الميدان الهجوم مع اختيار الإطار الفنّي بجناحين أم بوجود صانع ألعاب.