الجمعة 18 أوت 2017

سياسة

الجمعة,13 مايو, 2016
رئيس الحركة الدستورية يعلن اعتزال السياسة

الشاهد_أعلن رئيس الحركة الدستورية، حامد القروي، اليوم الجمعة 13 ماي 2016، اعتزاله للسياسة و تسليم مشعل القيادة ورئاسة الحزب.

كما أكّد القروي، خلال ندوة صحفية للحزب، ان الحركة متشبّثة بموروثها الدستوري بما فيها فترة التجمع الدستوري الديمقراطي، قائلا لمن نعتهم بالأزلام “ان انتخابات 2014 أفرزت 3 رئاسات دستورية تجمعية (رئاسة الجمهورية، رئاسة الحكومة ورئاسة مجلس نواب الشعب).

وأشار الى ان 55 سنة تم تدميرها في 5 سنوات حكم بعد احداث 2011، مشدّدا على ان الحركة الدستورية ستعوّل على الشباب ومنفتحة على الأحزاب القريبة منها.

جدير بالذكر أنّ حامد القروي (من مواليد سوسة في 30 ديسمبر 1927) شغل منصب الوزير الأول بين 27 سبتمبر 1989 و17 نوفمبر 1999.