صرح للشاهد

الأحد,13 أكتوبر, 2019
حسناء بن سليمان لـ”الشاهد”:الإشاعات التي يتم ترويجها الهدف منها تشويه العملية الانتخابية

قال عضو هيئة الانتخابات حسناء بن سليمان في تصريح لموقع الشاهد إنّ هيئة الانتخابات منحت الاعتمادات للجمعيات والمنظمات بالعدد الكافي وأن الجمعيات تحدثت بنفسها عن نشرها لملاحظيها في مختلف الدوائر الانتخابية. مؤكدة حرص الهيئة على توفير كافة الضمانات لانتخابات شفافة وذات مصداقية.

ودعت بن سليمان إلى عدم الانسياق وراء الإشاعات التي يتم ترويجها على مواقع التواصل الاجتماعي والتي تهدف إلى التشويش على العملية الانتخابية والتأثير في الناخبين لإقناعهم بعدم التوجه لمراكز الاقتراع،

وبينت بن سليمان أن الدور الأول من الانتخابات الرئاسية شهد مشاركة 26 مترشحا ومن البديهي أن يكون عدد ممثليهم أكثر بكثير من عدد المشاركين في الدور الثاني الذين يتنافس خلاله مترشحان اثنان فقط، مشددة في هذا الصدد على أن الملاحظين هم “العين الرقيبة الأخرى”، وأن غيابهم لا يعني عدم وجود رقابة والتي هي مهمة أساسية للهيئة.

وأكّدت أنّه في الدور الأوّل كان هنالك أكثر من 94 ألف مراقب تابع للمترشّحين.