قضايا وحوادث

السبت,21 أبريل, 2018
جريمة بشعة بسيدي بوزيد…أحرقوا أجزاء من جسده وأخرجوا أمعاءه ثم ألقوا جثته ببئر

قامت الخميس الفارط النيابة العمومية بفتح تحقيق في ملابسات جريمة قتل راح ضحيتها شاب يتراوحيتجاوز​ عمره 35 سنة.

وحول تفاصيل هذه الجريمةالبشعة​ أوضح في تصريح لـ”الصباح نيوز” حسين الجربي الناّطق الرّسمي باسم المحكمة الإبتدائية بسيدي بوزيد أن منطلق الأبحاث في هذه القضية كانت اثر اعلام الحرس الوطني بأولاد حفوز بسيدي بوزيد النيابة العمومية بالعثور على جثة لشخص كانت ملقاة ببئر بمنطقة الذويبات وبمجرد علم النيابة بالموضوع تحول مساعد وكيل الجمهورية وقاضي التحقيق على عين المكان الى مسرح الجريمة وأذنت النيابة بإخراج الجثة التي كانت تحمل بعض الحروق بعدة أجزاء منها خاصة من الأسفل وجزء من أمعاء الهالك كانت “خارجة” كما تبين أن الجثة كانت لشاب ​ تجاوز عمره 30 سنة أصيل مدينة الكاف ، وأضاف حسين الجربي أنه تم وضع الجثة على ذمة الطبيب الشرعي لتحديد أسباب الوفاة.

وأشار أيضا إلى أن النيابة العمومية فتحت تحقيقا من أجل تهمة القتل العمد مع سابقية القصد وتعهّد قاضي التحقيق بالمحكمة الإبتدائية بسيدي بوزيد بالبحث في الموضوع وأذن لإحدى الفرق الأمنية بإجراء الأبحاث اللازمة سعيا للتعرف على الجناة.