عالمي عربي

الثلاثاء,17 مايو, 2016
ثماني إصابات في إطلاق نار بمستشفى في السعودية

الشاهد_ طوّقت قوات الأمن السعودية، مستشفى الملك خالد، في مدينة حائل، شمال البلاد، صباح اليوم الثلاثاء، بعد سماع صوت إطلاق رصاص داخل المستشفى، وأنباء عن وجود مسلحين داخل المبنى.
وتداولت وسائل إعلام محلية وقوع ثماني إصابات على الأقل في الحادث، بينما لم تصدر أي من الجهات الرسمية السعودية بيانات رسمية حول الحادث بعد. لكن شهود عيان تداولوا صورا ولقطات مصورة من داخل المستشفى تظهر انتشار قوات الشرطة داخلها وفي محيطها، بينما تظهر إحداها مسلحا، لم يتبين إن كان هو من أطلق الرصاص من عدمه.

وكشفت مصادر في وزارة الصحة، أن أربعة من المصابين في حال خطرة، وأنه تم التحفظ على 10 من المشاركين في المشاجرة، منهم مطلق النار، بهدف معرفة أسباب الشجار.

وأشار شهود عيان إلى أن المسلحين الذين أطلقوا الرصاص داخل مبنى المستشفى، ليسوا إرهابيين، واعتبروا الواقعة جنائية، في حين لم يستبعد آخرون انتماء مطلقي الرصاص إلى تنظيم أو جماعة إرهابية.

وأوردت صحيفة “الرياض” السعودية، عبر موقعها الإلكتروني، أن “الأجهزة الأمنية بحائل طوقت، صباح اليوم الثلاثاء، مستشفى الملك خالد بحائل، إثر حادثة إطلاق نار في المستشفى، وأشارت مصادر مطلعة من موقع الحادثة عن إطلاق أعيرة نارية في المواقف الخارجية للمستشفى، ومن ثم اقتحام المستشفى”.