إقتصاد

الجمعة,14 يونيو, 2019
تونس وجهة للتمركز بشمال إفريقيا: “طيران أوروبا” تسيّر 4 رحلات أسبوعيا بين تونس بمدريد

أعلنت شركة “طيران أوروبا”، إحدى كبرى الشركات الإسبانية في مجال النقل الجوي، مساء أمس الخميس، أنها تخطط لاتخاذ تونس قاعدة لها لتوسيع شبكة رحلاتها في القارة الإفريقية، ولتسهيل الاتصال بوجهاتها الأوروبية الأخرى.

وفي هذا الإطار، دشنت الشركة بداية شهر جوان الجاري خطا جديدا بين مدريد وتونس. وسيؤمن الخط 4 رحلات أسبوعيا، أيام الاثنين والثلاثاء والجمعة والسبت.

ويأتي ذلك بعد شهر على رفع السلطات الإسبانية حظر سفر مواطنيها إلى تونس .

وقالت الشركة في بيان صحفي وزّع على الصحافيين، إنّ المسافرين عند نزولهم بمطار أدولفو سواريس في محطة بارياس بمدريد، التحوّل بكل سهولة نحو الوجهات الأوروبية التي تؤمّنها رحلات الشركة.

وأكدت انا ترافسي رئيسة قسم المبيعات بمقر الشركة المركزي في إسبانيا، أثناء حفل استقبال انتظم بتونس العاصمة أمس الخميس، بحضور السفير الإسباني، أن عودة الشركة إلى تونس بعد غياب دام 9 سنوات مراهنة على الوجهة التونسية المحبذة لدى الإسبان خلال عطلة الصيف وللتونسيين أيضا. وأشارت إلى أنّ نسبة الحجوزات بلغت 85 % وقد انطلقت أول رحلة من تونس إلى مدريد عبر خطوط الشركة يوم 3 جوان الجاري.

وتعرض شركة “طيران أوروبا” سنويا 280 رحلة و33600 مقعد في اتجاه تونس العاصمة.

ووضعت الشركة على موقعها مواعيد رحلاتها نحو إسبانيا وباريس وجمهورية الدومينيكان.

ويتكون أسطول الشركة الإسبانية حاليا من 41 طائرة أغلبها من طراز ايرباص أي 330 وتنتظر الحصول على 48 طائرة جديدة.

ويشار إلى أنّ طيران أوروبا (Air Europa) هي ثالث أكبر شركة طيران في إسبانيا، وقد بدأت خدماتها سنة 1986، وتسير رحلات تشمل أوروبا الشمالية والغربية والمنتجعات في جزر الكناري وجزر البليار، وتيسر أيضا رحلات طويلة المدى إلى أمريكا الشمالية و أمريكا الجنوبية و منطقة البحر الكاريبي.

وصنّف المرصد العالمي للطيران بالولايا المتحدة الأمريكية شركة “طيران أوروبا” ضمن الشركات العشر الأولى التي تحترم مواعيدها.

صافيناز بن علي