صرح للشاهد

الأربعاء,12 يونيو, 2019
توفيق الزرلي لـ”الشاهد”: 7.9% من الأطفال يعملون في تونس

قال توفيق الزرلي رئيس ديوان وزير التشغيل إنّ هنالك 7.9 بالمائة من الأطفال يشتغلون وذلك في مخالفة واضحة للقوانين المحلية والعالمية التي تمنع تشغيل الأطفال مقللا في الآن ذاته من شأن هذه النسبة مقارنة بالنسب العالمية والتي تتجاوز 13 في المائة.

واكّد الزرلي أنّ النسبة في تونس ليست كبيرة نظرا لكونها ظاهرة عالمية وكذلك في بعض المناطق الأطفال يعملون في الصيف والعطل موضحا ان الهدف يبقى هو عدم وجود أي طفل يعمل وذلك من خلال مواصلة العمل وتحسيس الأولياء والمؤجرين والمواطنين والمجتمع المدني.

وأضاف الزرلي في تصريح لموقع الشاهد على هامش تظاهرة نظمتها الوزارة بالتعاون من منظمة العمل الدولية مكتب تونس بمناسبة اليوم العالمي لمقاومة تشغيل الأطفال أن القوانين كلها تجرّم تشغيل الأطفال وتتخذ إجراءات تأديبية زجرية في حق المخالفين.

وأفاد الزرلي أنّ هنالك أماكن لا يمكن مراقبتها ولا يمكن لمتفقدي الشغل ادراكها في ظلّ وجود وضعيات اجتماعية صعبة حيث يشجّع الآباء ابناءهم على العمل.

ودعا الزرلي كل الأطراف المتداخلة لتحمل المسؤولية لأن المكان الحقيقي للطفل هي المدرسة والنوادي الثقافية ونوادي الألعاب والنوادي الرياضية موضحا أن الطفل إذا أراد العمل يجب أنّ يمرّ بالتكوين المهني ليكون جاهزا لدخول معترك الحياة المهنية.