إقتصاد

السبت,19 أكتوبر, 2019
توزر: زيادة في عدد السياح الوافدين ب30 بالمائة وموسم واعد بالانفتاح على أسواق جديدة

حققت الوجهة السياحية بتوزر من بداية العام الجاري والى غاية العشرة أيام الأولى من شهر أكتوبر الجاري نتائج إيجابية من حيث عدد السياح الوافدين والليالي المقضاة بالمقارنة مع سنة 2018 من خلال تسجيل تطور بنحو 30 بالمائة في عدد السياح الوافدين على الجهة باستقبال 159183 سائحا، وفق ما أفاد به المندوب الجهوي للسياحة ياسر صوف.
وسجلت بدورها الليالي المقضاة زيادة ب33,1 بالمائة، الى جانب مؤشرات إيجابية وتحسن ملحوظ للنشاط السياحي المنعكس على بقية الأنشطة ذات العلاقة على غرار العربات السياحية المجرورة بالخيول ومحلات الصناعات التقليدية والحركية التي يشهدها مسلك الواحات الجبلية بالشبيكة وتمغزة، بحسب ذات المصدر.
وبين صوف أن السياحة الصحراوية في ولاية توزر انفتحت على أسواق جديدة منها السوق الجزائرية، حيث ينتظر قدوم عدد من السياح الجزائريين من العاصمة وولايات الشمال في الفترة القادمة عن طريق مطار توزر نفطة الدولي وكذلك السوق البولونية فمن المنتظر توافد السياح البولونيين على الجهة خلال هذا الموسم السياحي.
وكانت ولاية توزر استقبلت يومي 13 و14 أكتوبر الجاري وفدا متكونا من 200 وكيل أسفار بولوني قدموا عبر مطار توزر نفطة الدولي ومكثوا في الجهة طيلة يومين قبل أن يتحول الوفد الى وجهات سياحية أخرى في تونس، الى جانب توافد عدد من الوفود الإعلامية من مؤسسات إعلامية ومحطات تلفزيونية أجنبية.
ولفت المندوب الجهوي للسياحة الى أن الفترة القادمة من هذه السنة تشهد تنظيم مجموعة من التظاهرات الثقافية ذات الانعكاس الايجابي المباشر على السياحة أبرزها مهرجان الموسيقى الصوفية روحانيات نفطة والمهرجان الدولي للخيام بحزوة أواخر أكتوبر الجاري والمهرجان الدولي للواحات المقرر تنظيمه من 25 الى 28 ديسمبر فضلا عن عدة تظاهرات رياضية منها ما انتظم مؤخرا ومنها ما هو مبرمج لنهاية شهر أكتوبر وشهر نوفمبر على غرار “ماراتون” الفنك وماراتون تحدي الشط.
وأشار فيما يتعلق بنشاط مصالح المندوبية الجهوية للسياحة المتعلقة بالإعداد لموسم سياحي جيد الى التنسيق مع البلديات السياحية من أجل العناية بالمسالك السياحية وبدء عمليات تنظيف وتهيئة لأغلبها الى جانب قيام مصالح التفقد بالمندوبية بمسح كامل للمؤسسات السياحية بالجهة، وحملات مراقبة للرحلات السياحية الوافدة حرصا على ضمان الاستقبال الجيد وتأطير الوفود من حيث المواقع المزمع زيارتها.