رياضة

الثلاثاء,26 سبتمبر, 2017
تألّق لافت للاعبينا بالخارج في نهاية الأسبوع الفارط

شهد نهاية الأسبوع الفارط تألّق لافت للاعبين التونسيين في البطولات الأوروبية وخاصة البطولة الفرنسية بل وأصبح بعض اللاعبين هدافين بعد ان كان عديد اللاعبين التونسيين في أوروبا خارج حسابات الإطار الفنّي لفرقهم.

وتألّق بشكل لافت للأسبوع الثاني على التوالي وهبي الخزري الذي سجّل من جديد مع فريقه الجديد رين الفرنسي حيث نجح الخزري في قيادة فريق لخطف نقطة تعادل ثمينة من ميدان مضيفه في الجولة السابعة من البطولة سان إيتيان وبنتيجة هدفين لمثلهما.

وسجّل متوسط الميدان الهجومي الدولي التونسي وهبي الخزري الهدف الثاني لفريقه من ضربة جزاء.

من جهة أخرى، واصل نعيم السليتي تألّقه بشكل لافت بعد ان ساهم في شكل كبير في تعادل فريقه ديجون ضدّ فريق اولمبيك ليون بنتيجة 3-3.
السليتي كان مؤثرا في المباراة وسجّل هدف وكان راء هدف ثاني وتم استبداله في الدقيقة 86 في حين كان الظهير الأيسر أسامة الحدادي بديلا و تم إقحامه في الدقيقة 71.

اللاعب التونسي حمدي الحرباوي بدوره يعيش أيام رائعة مع فريق اندرلخت البلجيكي بعد عودته إلى التشكيلة الأساسية بعد أن كان هناك خلاف بينه وبين المدرب السابق للفريق “وايلر” مما أجبر الحرباوي على الانتقال في سبيل الإعارة إلى نادي شارلروا أين قدم بقية موسم جيدة.

اليوم يعيش الحرباوي أزهى فتراته مع كبير الأندية البلجيكية حيث أصبح الدولي التونسي مؤخرا لاعبا أساسيا في تشكيلة الفريق البلجيكي الكبير المشارك في رابطة الأبطال الأوروبية بل أصبح فاعلا و استعاد حسه التهديفي وهو مؤشر إيجابي لهذا اللاعب الذي يستحقه المنتخب في قادم الاستحقاقات للمنتخب.

وفي البطولة السعودية،سجل لاعب النادي الإفريقي سابقاً عبد القادر الوسلاتي هدفه الأول جدة الموسم في البطولة السعودية مع فريقه الفتح السعودي ضد نادي أحد، وجاء الهدف في الدقيقة 60، و تم إقصاء الوسلاتي في نفس اللقاء في الدقيقة 68 بعد حصوله على الإنذار الثاني.