عالمي دولي

الجمعة,17 فبراير, 2017
بنفس الصلابة و الجودة .. “نوكيا 3310” يعود إلى الأسواق بتقنيات الجيل الرابع للهواتف الذكية

يبدو أن اياما معدودة تفصلنا عن عودة أسطورة الهواتف “نوكيا 3310” إلى السوق التكنولوجيات ، و لكن ليس على الشاكلة التي تعودنا رؤيته عليها، و انما في شكل جديد ، لا يكاد يختلف صوريّا عن النسخة المعهودة له ، و لكنه يتضمّن عديد التقنيات الرائدة على غرار ادخال خدمة الجيل الرابع من الانترنت عليه ..

و لا جدال في ان الـ”3310″ ، كما اعتيد تلقيبه ، تميز دون غيره من الهواتف بصلابة غير معهودة لا نراها اليوم في الهواتف الذكية المنتشرة حالياً، بالإضافة إلى أنه قد استطاع تقديم نقلة واضحة في طبيعة الهواتف طبقاً للتقنية المتاحة في هذا الوقت.

كل هذا ساهم في بقاء اسم نوكيا 3310 محفوراً في أذهان كل من استخدمه وكل عشاق شركة نوكيا وهواتفها بلا استثناء ، ليس هذا و حسب بل و كان لهذا الهاتف الفضل الكامل في تعزيز اسم ومكانة شركة نوكيا في السوق بداية الألفية الجديدة، وساعدت الشركة فنلندية الأصل على اعتلاء قمة مصنعي الهواتف في العالم حينها ، و الذى حقق شهرة واسعة وبيع منه 10 ملايين نسخة عند إطلاقه ، وكان بمثابة الهاتف الأفضل والأقوى على الإطلاق، بفضل بطاريته التى يمكنها الصمود لأيام طويلة دون الحاجة إلى شحنها

واليوم وبعد مرور 17 عاماً على إطلاق الهاتف، أعلنت شركة نوكيا عن خططها لإعادة تقديم الهاتف مرة أخرى خلال مؤتمر برشلونة MWC المنتظر إقامته نهاية هذا الشهر في إسبانيا.

وطبقاً للتقارير سيصدر الهاتف بسعر لن يتجاوز 60 يورو، وسيحظى بقوة تصنيع لا يمكن مضاهتها في الهواتف المنتشرة حالياً.

وعلى الرغم من أن نوكيا قد توقفت عن تصنيع النسخة القديمة من الهاتف منذ وقت طويل، إلا أن نوكيا 3310 لا يزال يباع بالفعل، حيث يتم تداوله عبر مواقع مثل أمازون وإي باي وغيرها.

ومن المنتظر أن تعلن نوكيا خلال معرض MWC عدد من الهواتف الذكية الجديدة، والمتوقع أن تحمل أسماء نوكيا 3،2 و5. وستتراوح أسعارها بين 150 إلى 250 يورو، كما أشيع أنها ستعمل جميعنا بنظام تشغيل أندرويد 7 الجديد، نوجات.

والجدير بالذكر أن كافة هواتف نوكيا الحالية لا تقوم بتصنيعها شركة نوكيا الأصلية التي صنعت هواتف مثل 3310 وN95 وغيرها، فلقد مرت الشركة فنلندية الأصل بعدة أزمات أدت لبيعها عدة مرات انتهت ببيعها من مايكروسوفت لصالح شركة فنلندية غير معروفة تدعى HMD Global خلال شهر ديسمبر الماضي.