نقابات

الأحد,19 مايو, 2019
بعد اقتطاعه يومين بسبب إضراب الأعوان..جامعة الضمان الاجتماعي تتّهم الوزير بالاستفزاز

ندّدت الجامعة العامّة للضمان الاجتماعي المنضوية تحت لواء الاتحاد العام التونسي للشغل بقرار وزارة الشؤون الاجتماعية اقتطاع يومي إضراب أعوان مؤسسات الضمان الاجتماعي (15 و16 أفريل 2019) من رواتب شهر ماي الجاري، معتبرة ذلك سلوكا استفزازيا.
وذكرت الجامعة في بيان صادر عنها أنّها اتّصلت بالوزير محمد الطرابلسي بعد إعلامها بالقرار وأنّه اقترح تقسيم الاقتطاع على شهري ماي الجاري وجوان القادم، لافتة إلى أنّها واصلت التحرّك حتى ليلة أول أمس الجمعة 17 ماي 2019 رفضا لهذا الاقتراح.
وشدّدت على أنّها “ليست ضدّ قرار الاقتطاع وإنّما ترفض الطريقة والتوقيت (خلال شهر رمضان وقبل أيام من عيد الفطر).
وأكّدت أنّ ما أسمتها بـ”سياسة العقاب الجماعي والتشفي ومحاولة التركيع” لن تثني منظوريها عن مواصلة النضال.
ودعت أعوان قطاع الضمان الاجتماعي إلى “الالتفاف حول هياكلهم النقابية والصمود أمام سياسة التهميش”، مطالبة كل النقابات بعقد هيئات إدارية جهوية لاتخاذ القرارات اللازمة والمتاحة للنضال حتى إصدار النظام الأساسي وتنفيذ كل الاتفاقيات.