عالمي عربي

السبت,16 نوفمبر, 2019
بشار الأسد: المظاهرات الحالية في لبنان والعراق مشروعة وفي سوريا سنة 2011 مؤامرة

قال الرئيس السوري بشّار الأسد إنّ المظاهرات التي تشهدها لبنان والعراق عفوية وصادقة تعبر عن رغبة وطنية في تحسين الأوضاع السياسية والاقتصادية وغيرها، لكنه أكد أهمية أن تبقى الأمور في الإطار الوطني.
وتابع في حوار لمؤسسات إعلامية روسية: “إذا بقيت في الإطار الوطني فلا بد أن تكون إيجابية.. ولكن عندما يدخل العامل الأجنبي فهي بكل تأكيد ستكون ضد مصلحة الوطن”.
ورفض الأسد تشبيه هذه المظاهرات بالاحتجاجات والمظاهرات السورية عام 2011، مؤكدا أن ما حصل في سوريا في البداية “كان هناك أموال تدفع لمجموعات من الأشخاص لكي تخرج في مسيرات.. الأموال كانت موجودة والسلاح كان محضّرا”.