عالمي دولي

الجمعة,22 نوفمبر, 2019
انطلاق فعاليات “ميلانو تشارك”.. و جوزيتي: على الشباب ممارسة الحس النقدي  

دعا جوفاني جوزيتي، الرئيس السابق لمؤسسة كاريبلو الإيطالية، الجميع للمشاركة وأن يكونوا نشيطين، بدلاً من تفويض الآخرين في اعتقاد أنه لا شيء يتغير كثيرا. 

وقال جوزيتي، لدى وصوله لفعاليات “ميلانو تشارك” التي تنظمها مؤسسة كاريبلو بالتعاون مع بلدية ميلانو على مدار ثلاثة أيام: “يجب على الشباب الكفاح من أجل تغيير الأشياء الملتوية التي قمنا بها نحن كبار السن في هذه السنوات”، وفقا لما نقلتة وكالة “نوفا” الإيطالية. وذكر جوزيتي أن قيمة المشاركة “أساسية”، مسترشدا في ذلك بالسياسة و أنه “إذا لم تكن هناك مشاركة تنتهي بشكل سيء، فسينتهي الأمر أن هناك شخص ما في ذهنه بأنه يحتاج إلى كسب كل الصلاحيات لأنه يثق في أنه حيث لا توجد مشاركة يمكنه أن يقرر ما يحلو له”. وتابع جوزيتي أن هذا المؤتمر ضروري خاصة للشباب من أجل تحفيزهم على المشاركة في ممارسة حسهم النقدي، وهي الممارسه التي يجب أن تمارسها جميع المهن، ولكن مع إيلاء اهتمام خاص للسياسة. مضيفا: “السياسة أمر أساسي هي مصير بلد ما. لهذا السبب نحتاج إلى الكثير من المشاركة”. ومضى جوزيتي قائلاً: “الشباب يعانون من مشكلة البطالة، لدينا 20 ألف شاب لا يدرسون ولا يبحثون عن عمل، يجب أن يساورنا القلق لأن نسبة عالية جدًا من هؤلاء تأتي من تعليم فقر الطفل التربوي”، مشددا على على التزام مؤسسة كاريبلو في التدخل في مسألة التكوين بداية من إيلاء الاهتمام بالصغار. إلى ذلك، قال جوزيتي: “لا يمكننا حرمان الأطفال من المستقبل: ما هي المسؤولية التي يتحملها الطفل إذا فقد الأب وظيفته؟ يوجد في ميلانو 20 ألف طفل يعانون من الجوع وستقوم مؤسسة كاريبلو، خلال ثلاث سنوات، بحل هذه المشكلة: لدينا برنامج لمدة ثلاث سنوات نشط بالفعل في 22 مقاطعة لهذا الغرض”. ثم تطرق جوزيتي إلى التأهيل المهني، موضحا أن “المعاهد الفنية والتجارية الفنية التي تم استبعادها، قامت مؤسسة كاريبلو بعمل مهم للغاية في قطاع الميكانيكا.. يجب أن نجهز هذه المعاهد بأحدث الآلات: نحن في عصر ثلاثي الأبعاد”. وشدد جوزيتي على أنه على الأقل في هذا المجال “أظهرنا أنه يمكن القيام بالأشياء: يجب على من يتمتعون بمسؤولية سياسية وحكومية تجهيز هذه المدارس لتدريب الشباب المناسبين. هناك عمل، لكن على المرء أن يكون مستعدًا لمواجهة هذا النوع الجديد من العمل الموجود في مجتمعنا”. وكشف جوزيتي أنه بالتعاون مع الشركات الكبرى، في غضون ثلاث سنوات، تم الالتزام بتوفير 10 آلاف فرصة عمل مع شركات تيرنا ومايكروسوفت و فاست ويب و انتيزا سانباولو.