مختارات

الجمعة,6 سبتمبر, 2019
اليوم ود موريتانيا ..فرصة لاكتشاف الوافدين الجدد واختبار توجهات الكبيّر

يلاقي منتخبنا الوطني انطلاقا من الساعة 19.15 بملعب رادس الأولمبي المنتخب الموريتاني في لقاء ودي سيكون فرصة لاكتشاف الوافدين وللتعرف على توجهات الإطار الفني الجديد الذي يقوده المنذر الكبيّر.

منتخبنا استعد للمباراة بـ5 حصص تدريبية آخرها يوم أمس والتي قام خلالها الإطار الفني بتقسيم اللاعبين إلى مجموعتين حيث قامت كل مجموعة بسلسلة من التمارين المختلفة وتطبيق تمارين لتحسين الانسجام بين اللاعبين والتمركز فوق الميدان, كما تدرب اللاعبون أمام المرمى لتحسين نسبة النجاح في ترجمة الفرص.

المباراة قد تشهد أول ظهور للرباعي الجديد الذي وجه له الناخب الوطني منذر الكبير الدعوة للمشاركة في ودية موريتانيا اليوم ثم ودية الكوت ديفوار يوم الثلاثاء 10 سبتمبر وبالتالي ستكون الفرصة سانحة للوقوف على حقيقة إمكانياتهم والإضافة التي من الممكن أن يقدموها للمنتخب. الرباعي هم جيريمي دودزياك محترف هامبرغ الألماني وحمزة رفيعة لاعب جوفنتس الإيطالي وعمر العيوني الناشط مع فريق أف بودو النرويجي وأخيرا سليم الخليفي لاعب كيلار هولستن السويسري.

اللقاء سيكون أول اختبار أيضا للناخب الوطني الجديد منذر الكبيّر الذي تسلم المنتخب منذ أسبوعين خلفا للفرنسي آلان جيراس. مقابلة ستعطي فكرة على توجهات واختيارات الناخب الوطني في انتظار ودية الكوت ديفوار والمباريات الرسمية والتي ستكون أولها خلال شهر نزفمبر ضمن تصفيات “كان” الكاميرون 2021.