سياسة

السبت,17 مارس, 2018
الهاروني: تغيير الحكومة يعني عدم انجاز الانتخابات البلدية و النهضة ضد هذا المسار

 

أكّد رئيس مجلس الشورى عبد الكريم الهاروني أنّ الحركة تدعم استقرار الحكومة وترى أنّ النقاش عن تغييرها أو تغيير رئيسها يمس من نجاح الاستحقاقات الانتخابية.

واضاف الهاروني خلال مجلس شورى الحركة المنعقد اليوم السبت 17 مارس 2018 أنّه لا حديث أو اتفاق داخل اجتماع قرطاج عن تغيير الحكومة أو رئيسها ، معتبرا أنّ هذا الحديث سابق لأوانه.

وتابع الهاروني انه وفي صورة اقتراح رئيس الحكومة اجراء تحوير جزئي النهضة ستدرس وتقدم رأيها، قائلا ”تغيير وزير أو اثنين ممكن في أي وقت بناء على تقييم وهذا القرار يعود للشاهد وهو من صلاحياته لكن تغيير رئيس حكومة يناقش بين الممضين على وثيقة قرطاج وتقدّر فيه مصلحة البلاد”.

كما أكّد أنّ النهضة ترى أنّ المطلوب اليوم هو استقرار الحكومة لانجاز الانتخابات، لأنّ تغيير الحكومة يتطلب شهرين على الأقل ما سيعطل الانتخابات البلدية، وأضاف قائلا ”هناك اطراف تريد تعطيل الانتخابات لان الدعوة الى تشكيل حكومة جديدة او تغيير رئيس حكومة تعني عدم انجاز الانتخابات في موعدها”

و في سياق متصل ، اعتبر الهاروني أنّ حكومة يوسف الشاهد لم تفشل بل حققت مكاسب، مضيفا أنّ الاطراف الموقعة على وثيقة قرطاج ستعمل عبر الحوار على دعم الحكومة وضمان انجاح المسار الانتخابي البلدي.