سياسة

الإثنين,15 يناير, 2018
الهادي صولة: الصادق القربي شخص تميز بفضائح فساد غير مسبوق لم يقدر على تحمله حتى النظام الفاسد

أكّد رئيس لجنة الفلاحة الهادي صولة بمجلس نواب الشعب أن “تعيين الصادق في الذكرى السابعة لثورة الحرية والكرامة، بقرار من رئيس الحكومة رئيسا مديرا عاما للديوان الوطني للأسرة والعمران البشري مثّل مفاجئة موضّحا أن القربي شخص تميز بفضائح فساد غير مسبوق لم يقدر على تحمله حتى النظام البائد رغم فساده وتسلطه”.
وحمّل صولة في تدوينة له على صفحته في “الفايس بوك” رئيس الحكومة المخوّل لهذا التعيين وفق مقتضيات دستور الجمهورية الثانية مسؤولية هذا التعيين مؤكّدا أن هذا القرار
يضيع على الحكومة فرصة لتأكيد سياستها في محاربة الفساد ومواجهة حملات التشكيك التي تطالها بهذا الخصوص..
وبيّن صولة “أن هذه الطريقة في التعيين تشكل عائقا حقيقيا أمام تطوير الأداء الإداري لكثير من المؤسسات العمومية، بل وتساهم في تعطيل الكفاءات والقدرات التي تزخر بها الادارة التونسية وتكرس مناخا سلبيا داخلها لا قيمة فيه للكفاءة والخبرة والشفافية والنزاهة ونظافة اليد”..
وأكّد رئيس لجنة الفلاحة أن هذا التعيين “يشيع مناخ من الإحباط واليأس لدى قطاع واسع من الشعب وخاصة من الشباب وتصيب سياسة الحكومة في مكافحة الفساد في مقتل وهو ما يجعل الحكومة أمام رهان حقيقي لإصلاح ما أفسده قرار التعيين والتراجع عنه وفتح المجال امام إطارات الإدارة التونسية والتي تزخر بالكفاءات النزيهة ونظيفة اليد والذمة من كل أنواع الفساد”.