صرح للشاهد

الإثنين,9 ديسمبر, 2019
النائب حاتم المانسي لـ”الشاهد”: 30 في المائة من الإنتاج الفلاحي يتمّ إتلافه

قال النائب حاتم المانسي في تصريح لموقع “الشاهد” إنّ هنالك تهميش للقطاع الفلاحي في ميزانيات الدولة المتعاقبة بما فيها ميزانية الدولة لسنة 2020″، مبيّنا أنه ليس هنالك تشجيع للفلاح كي يحافظ على نشاطه.
وأضاف المانسي أنّ منظومة الإنتاج في طريقها إلى الاضمحلال حيث يقع إتلاف 30 في المائة من الإنتاج بينما الدولة لا تمتلك استراتيجية مستقبلية للقطاع الفلاحي.
وتابع المانسي: “في الاتحاد الأوروبي يُدعم البحّار بـ80 في المائة في المحروقات بينما في تونس الدعم لا يتجاوز 45 في المائة فقط ويدعم الفلاح بـ72 مليما من سعر اللتر وذلك منذ السبعينات إلى الآن في حين تجاوز سعر لتر البنزين 1600 مليم”.
وشدّد المانسي على ضرورة حل مشكل المديونية بالنسبة للفلاحين مبيّنا أنّ توفير 54 مليون دينار يمكنه حلّ المشكل ويمكن حتى حذف أصل الديون.
وقال المانسي إن الولايات الفلاحية تعاني أكثر من غيرها من التهميش مبيّنا أن أكثر ولاية تعاني التهميش هي ولاية بنزرت الساحلية وذلك لأنّها ولاية فلاحية.