أحداث سياسية

الجمعة,6 ديسمبر, 2019
الغنوشي يتوسّط من أجل اعتذار متبادل بين الكسيكسي وموسي

تم الاتفاق في اجتماع مكتب مجلس نواب الشعب، اليوم الجمعة 06 ديسمبر، على إعادة توجيه دعوة جديدة للنائبتين جميلة الكسيكسي عن كتلة حركة النهضة ورئيسة كتلة الحزب الدستوري الحر عبير موسي من أجل تقديم اعتذار متبادل بينهما أمام رئيس مجلس النواب ومكتب المجلس.

وكانت النائبة جميلة الكسيكسي قد أبدت استعدادها الاعتذار لنواب الدستوري الحرّ حول ما توجّهت به من انتقادات لاذعة لهم ووصفهم بـ”الباندية” و”الكلوشارات”، خلال جلسة الثلاثاء الماضي.

واشترطت الكسيكسي أن تقدّم موسي اعتذارها أوّلا عن الإساءة لنواب النهضة ووصفهم باستمرار بـ”الدواعش والإخوان”، فيما رفضت موسي دعوة توجّه بها رئيس البرلمان للاجتماع بنواب كتلتها مشترطة أن يتم تقديم الاعتذار بشكل رسمي من رئاسة المجلس وكتلة النهضة.

وفي المقابل لبّت النائبة الكسيكسي دعوة أولى لرئيس المجلس الذي أبدى استياءه من هذا الخلاف وما آل إليه الوضع من تعطيل لأعمال المجلس على خلفية اعتصام نواب الدستوري الحرّ.

وبسبب هذا الخلاف دخل نواب الدستوري الحر في اعتصام منذ 4 أيام داخل البرلمان.