نقابات

الجمعة,13 سبتمبر, 2019
الطبوبي يؤكد أن اتحاد الشغل على نفس المسافة من جميع المترشحين

أكد الاتحاد العام التونسي للشغل في أكثر من مناسبة بأنه معنيّ بالاستحقاق الانتخابي الرئاسي والتشريعي، وأوضح أنه حريص على نزاهتها وشفافيتها لضمان نجاحها، كما أنه عمل على تكوين آلاف الملاحظين للانتخابات التشريعية والرئاسية السابقة لأوانها في كل مراكز الاقتراع في كامل أنحاء الجمهورية.
ودعا الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل، نورالدين الطبوبي، المواطنين إلى الإقبال على صناديق الاقتراع والمشاركة بكثافة في الاستحقاق الانتخابي ليوم 15 سبتمبر 2019 واختيار المرأة المناسبة أو الرجل المناسب، الذي له القدرة على فهم تعقيدات الدولة والقادر على التجميع ومعالجة الأزمات، لاسيما في ظل المرحلة الحالية التي وصفها بالفارقة في تاريخ تونس.
وذكر الطبوبي خلال هامش الاحتفال بيوم العلم بأن الاتحاد سيظل على نفس المسافة من كل المترشحين للاستحقاق الانتخابي الرئاسي.
وأوضح أن قيادة الاتحاد استقبلت بمقرها كل المترشحين للرئاسية الذين طلبوا لقاءها، وذلك بالنظر إلى أن الاتحاد معني بالانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها ليوم 15 سبتمبر الجاري.
وأفاد الطبوبي بأنّ الاتحاد قد استكمل تكوين نحو 5425 مراقب للانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها الذين سيتم توزيعهم على المراصد الجهوية لملاحظة الانتخابات التي تم تكوينها صلب الاتحادات الجهوية للشغل والتي ستقوم بدورها بتوزيع هؤلاء الملاحظين على مختلف مكاتب ومراكز الاقتراع بكامل مناطق الجمهورية.