سياسة

الخميس,17 أغسطس, 2017
الشاهد يبلّغ المعارضة عدم ترشحه لرئاسيات 2019 و يتجاهل الإئتلاف الحكومي

أسالت رغبات رئيس الحكومة يوسف الشاهد في المشاركة و الترشح للإنتخابات الرئاسية المقبلة سنة 2019 حبرا كثيرا في الأسابيع الأخيرة خاصّة بعدبروز مؤشرات عن وجود عدم تطابق في الرؤى بينه و بين حزبه نداء تونس.

الجدل حول ترشح يوسف الشاهد للرئاسيات المقبلة تفجّر أكثر مع مطالبة زعيم حركة النهضة راشد الغنوشي التركيز على التحديات الإقتصادية و الإجتماعية و على حسن تنظيم الإنتخابات البلديّة مطالبا الشاهد بإعلان عدم نيته الترشح لهذا الإستحقاق.

الأمين عام لحركة مشروع تونس محسن مرزوق إعتبر في تصريحات إذاعية أنّ رئيس الحكومة يوسف الشاهد سيكون منافسا قويا لكل من سيترشح لرئاسيات 2019 ، رغم أنّه أعلمه شخصيا بأنّه لن يترشّح.

كما أكد أنه لن يترشح بدوره للانتخابات القادمية، قائلا ” انا شخصيا غير معني برئاسيات 2019 ، لأنّني قرّرت عدم الترشح، وفي صورة عدم تغيّر النظام السياسي في تونس فإنّ حركة مشروع تونس ستركّز على الانتخابات التشريعية، في انتظار الإطلاع على قائمة المترشحين للرئاسية لاختبار شخصية نساندها وندعمها”.

نقطة إستفهام كبرى حول محتوى هذا التصريح خاصّة و أن يوسف الشاهد لم يعلن عن موقفه إلى حدّ الآن و هو ما يجعل نقل الموقف على لسانطرف من المعارضة مثيرا للتساؤل.