سياسة

الأربعاء,14 أغسطس, 2019
الجمعة المقبل.. آخر أجل لقبول الطعون في ملفات الترشح للرئاسية المرفوضة

من المنتظر أن تعلن الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، اليوم الأربعاء 14 أوت 2019،عن قائمة المترشحين المقبولين أوليا للانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها في ندوة صحفية في المقر المركزي للهيئة.
وقد أودع 98 ملف ترشح للانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها، فيما أعلن نبيل بفون رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، أن الهيئة رفضت ما يقارب 70 مطلب ترشح للرئاسية.
وأفاد رئيس وحدة الاعلام والاتصال بالمحكمة الادارية عماد الغابري في تصريح لموقع “الشاهد” أن الشخصيات التي تقدمت بملفات ترشحها للانتخابات الرئاسية وتم رفضها من قبل الهيئة يمكن أن تقدم الطعون في أجل لا يتجاوز 48 ساعة من تاريخ الاعلان عن النتائج من قبل هيئة الانتخابات أي أن يوم الجمعة المقبل يغلق باب قبول الطعون.
وأضاف الغابري أن مبدأ التقاضي يكون على درجتين في المادة الانتخابية، الطور الأول لدى الاستئناف والثاني الجلسة العامة في المحكمة الإدارية.
وكان رئيس هيئة الانتخابات قد أكد أن العديد من ملفات المترشحين تضمنت المبلغ المالي المطلوب (10 آلاف دينار) وتم رفضها لعدم استيفائها بقية الشروط القانونية، مؤكدا أن الضمان المالي لا يتم إرجاعه للمترشحين المرفوضين.
كما أوضح أن عددا من ملفات الترشح المرفوضة كانت بسبب التزكيات التي تبيّن بعد التثبت فيها أنها غير مستوفية للشروط إما لنقص في هوية أصحابها أو تكررها لأكثر من مرة.. وأفاد بأن 180 عونا من هيئة الإنتخابات أشرفوا على عملية التثبت من التزكيات.
كما أشار إلى أن عدد المترشحين المقبولين يبقى غير نهائي نظرا لإمكانية الطعن لدى القضاء من طرف المرفوضين أو المقبولين، في حين يكون آخر أجل لإعلان القائمة النهائية للمترشحين هو 31 أوت 2019.
تجدر الإشارة إلى أن العديد من الترشحات للانتخابات الرئاسية أثارت جدل واسعا واعتبرت ترذيلا للديمقراطية ولمنصب رئيس الجمهورية، كما أن بعض الترشحات الأخرى اعتبرت مافيوزية.