سياسة

الإثنين,26 مارس, 2018
الجلسة العامة الثانية لسهام بن سدرين : نائبة تضع “كاسك” لتجنّب الضجيج .. نائب مهدد بالطرد من المجلس و محمد الناصر يفقد السيطرة !

انطلقت الجلسة العامة المُخصّصة للتصويت على طلب التمديد في عمل هيئة الحقيقة والكرامة اليوم الاثنين 26 مارس 2018 ،و طبع على مشاورات المجلس في الجلستين الأخيرتين الكثير من الخلاف و الفوضى ، وصل حدّ التشابك بالأيادي بالنواب و قد رفضت بن سدرين التحدث وسط تعالي أصوات النواب ، فيما اتّجه بعض البرلمانيين نحو التهجّم على سهام بن سدرين و التوجه اليها بعبارات غير لائقة ، ما أثر غضب البقية و امتعاضهم .

و في تعقيبه على الموضوع ، أكد المحلل السياسي صلاح الدين الجورشي في تصريح لـ”الشاهد”، أن مداولات مجلس نواب الشعب خلال اليومين الأخيرين أثببت أن أعضاء البرلمان أصبحوا لا يفرقون بين صفاتهم البرلمانية التي تحترم خصوصية البرلمان وبين المجال العام الذي لا تحكمه ضوابط ولا تقيده قوانين وأخلاقيات.

وأضاف الجورشي أن ما حصل خلال اليومين الأخيرين يدل على أن جزء من الطبقة السياسية لا تأخذ بعين الاعتبار انتظارات التونسيين وأصبحت تقوم بردود أفعال من شأنها أن تؤثر سلبا على المسار الانتقالي في تونس.

وأشار محدث “الشاهد” إلى أن البرلمان يخضع خلال الفترة الاخيرة الى تجاذبات سياسية حادة وهو ما سيقلل من شأنه ومن مردوديته وسيؤثر على مرجعيته كمؤسسة ديمقراطية ضامنة لنجاح الانتقال الديمقراطي.

نائبة تضع كاسك لتجنّب ضجيج زملائها

قالت النائبة المستقيلة مؤخرا من كتلة أفاق تونس هالة بالشيخ أحمد حرفيا “حطّيت كاسك باش ما نسمعش نفس هرج نهار السبت”.

وتوجهت بكلامها إلى بن سدرين قائلة “كان عندك طرف كرامة راك استقلت.. انت تريدين إجبار الشعب على الاعتراف بأن بن علي كان على حق.. انت تريدين من الشعب أن يكره الديمقراطية”.

هالة بالشيخ أحمد تتوجه بعبارات جارحة لسهام بن سدرين

قالت هاجر بالشيخ أحمد متوجهة بكلامها لرئيسة هيئة الحقيقة والكرامة سهام بن سدرين، إنه في الوقت الذي كان فيه يتم التشريع للعدالة الإنتقالية عمدت بن سدرين إلى الدخول في إضراب جوع معتمدة أسلوب الابتزاز من أجل الحصول على رخصة لإطلاق إذاعة.

وأضافت هاجر بالشيخ أحمد في الجلسة العامة المخصصة للتصويت على قرار التمديد بسنة إضافية لعمل هيئة الحقيقة والكرامة، أن بن سدرين فتحت إذاعة وقامت من خلالها ‘بأكل أرزاق الناس’ ومن ثم بيعها.
ووصفت النائب بن سدرين بالناقمة وغير المتصالحة مع ماضيها وحاضرها.

محمد الناصر لعماد الدايمي : “اذا ما سكتش ستغادر القاعة “

دعا رئيس مجلس نواب الشعب محمد الناصر النائب عن الكتلة الديمقراطية عماد الدايمي إلى احترام النظام الداخلي للبرلمان واحترام القانون.

وأشار محمد الناصر إلى أن الفصل 148 من النظام الداخلي للبرلمان يفرض على النواب احترام النظام المذكور وأن على من لا يحترمه مغادرة قاعة الجلسة وقال محمد الناصر متوجها إلى الدايمي :”اذا ما سكتش عماد الدايمي يغادر القاعة”

و قال النائب عماد الدايمي في تصريح صحفي ان الكتلة الديمقراطية سيرفعون «ديقاج» في وجه رئيس مجلس نواب الشعب محمد الناصر في الجلسة العامة للمجلس، إذا لم يتدارك أمره فيما يخص عرض تمديد لهيئة الحقيقة والكرامة على التصويت اليوم.وأضاف الدايمي أن الكتلة الديمقراطية بدأت صباح اليوم مشاورات «جدية» مع كل الكتل لامضاء عريضة لسحب الثقة عن الناصر.”

يُذكر أنّ جلسة التصويت على التمديد لهيئة الحقيقة والكرامة المنعقدة يوم السبت 24 مارس قد شهدت حالة من الفوضى والتلاسن والتشابك من الأيدي أفضت بعد تعليقها في 3 مناسبات إلى تأجيلها إلى اليوم.