أخبــار محلية

الأربعاء,11 يوليو, 2018
الجامعة التونسية للنزل تنفي ما روّجته جريدة النهار الجزائرية حول عدم الترحيب بالجزائريين

نفت الكاتبة العامة للجامعة التونسية للنزل ريم بن فضل، صباح اليوم الأربعاء، في تصريح لاذاعة شمس آف آم ما نشرته جريدة النهار الجزايرية حول عدم الترحيب بالجزائريين من قبل التونسين وطردهم من النزل.

وشددت المتحدث أن الخبر عاري تماما من الصحة، لافتة النظر أنهم أصدروا بيانا بخصوص الخبر.

هذا وأشارت بن فضل إلى انهم كجامعة لا نية لهم لمقاضاة الجريدة على ترويجها لهذه الأخبار الزائفة، وفق تعبيرها،

وكان موقع النهار الجزائري نشر مقالا تحت عنوان فنادق تونسية تطرد العائلات الجزائرية وتفرض زيادات في الأسعار حيث أشار فيه إلى أن الفنادق والمركبات السياحية التونسية رفعت أسعار خدماتها المقدمة للجزائريين بنسبة تصل إلى 30 من المائة، سواء ما يخص الحجوزات الشخصية أو حجوزات العطل التي تم إجراؤها عن طريق الوكالات السياحية وجاءت هذه الإجراءات الفجئية المتخذة من الطرف التونسي ومن جانب واحد بعد حجز أغلب الفنادق من قبل السياح الأوروبيين بعد عزوف دام لسنوات. ”