رياضة

الإثنين,22 يناير, 2018
اكتساح كامل..الكبرياء الرياضي لكتالونيا يبطش بـ”التسلّط” السياسي للعاصمة مدريد

أهدر فريق أتلتيكو مدريد نقطتين ثمينتين في صراعه على لقب الدوري الإسباني لكرة القدم، بعد سقوطه في فخ التعادل 1-1 أمام ضيفه جيرونا في المرحلة العشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم، والتي شهدت أيضا فوز إشبيلية على إسبانيول بثلاثية نظيفة، وفياريال على ليفانتي 2-1.
وأنهى أتلتيكو مدريد الشوط الأول متقدما بهدف سجله أنطوان غريزمان (34)، إلا أن فريق جيرونا أدرك التعادل عن طريق كريستيان بروتوغيس (73).
ورفع أتلتيكو مدريد رصيده إلى 43 نقطة في المركز الثاني بفارق ثماني نقاط عن المتصدر برشلونة، الذي سيواجه ريال بيتيس غدا الأحد، كما رفع جيرونا رصيده إلى 27 نقطة في المركز الثامن بفارق الأهداف خلف خيتافي صاحب المركز السابع.
ويفسّر هذا التعادل الصعوبة الكبيرة لنوادي العاصمة مدريد في مواجهة فرق إقليم كاتلونيا في مواجهات بطعم السياسة بعد ان أقدم الإقليم على إجراء استفتاء نهاية العام الفارط صوت خلاله “الشعب” الكتالوني لصالح الانفصال وهو ما قابلته السلطة المركزية في مدريد بعصى القمع والبطش والذي نقلها لاعبو فرق المقاطعة لتبطش بنوادي العاصمة مدريد.
وتضم الليغا الإسبانية 3 فرق من العاصمة مدريد وهي الريال وأتلتيكو مدريد وختافي بينما تضم البطولة 3 فرق من الإقليم وهي برشلونة وإسبانيول وجيرونا.
واكتسحت الفرق الكتالونية نظيرتها المدريدية بعد أن حققت عليها عديد الانتصارات بينما حققت فرق العاصمة انتصار وحيد في 10 مباريات.
وفي مجموعة 10 مباريات حققت فرق الإقليم 6 انتصارات مقابل انتصار يتيم لفرق العاصمة وانتهت 3 مباريات بالتعادل كان فيها اتلتيكو طرف فيها.
وسجّلت فرق المقاطعة 14 هدف بينما سجّلت فرق العاصمة مدريد 8 اهداف فقط.
وفي 3 مباريات حق الريال انتصارا وحيدا حيث انتصر على إسبانيول بهدفين لصفر بينما إنهزم بهدفين لهدف ضدّ جيرونا وخسر بثلاثية نظيفة ضدّ برشلونة بينما حقق برشلونة 7 نقاط في 3 مواجهات حيث انتصر على الريال وختافي وتعادل مع اتلتيكو الذي بدوره تعادل مرتين مع جيرونا ذهابا وإيابا وخسر من إسبانيول بهدف لصفر فيما خسرت ختافي كل المواجهات مع فرق المقاطعة ولم تقدر إلا على تسجيل هدف وحيد ضد برشلونة وتكبّدت شباكها 4 أهداف.