عالمي دولي

الإثنين,23 نوفمبر, 2015
ازدياد جرائم الكراهية ضد مسلمي بريطانيا منذ هجمات باريس

الشاهد_ارتفعت جرائم الكراهية ضد المسلمين في بريطانيا بنسبة 30 بالمئة عقب هجمات باريس التي نفذتها عصابة داعش الارهابية، وفق ما اوردته صحيفة الاندبندنت البريطانية.

 

ونقلت الصحيفة في عددها الصادر اليوم الاثنين، عن تقرير يقدمه مسؤولون بريطانيون إلى وزراء الحكومة مايفيد أن المسملين المقيمين في بريطانيا تعرضوا لأكثر من مئة هجمة عنصرية منذ هجمات باريس.

 

ووفقا للتقرير الذي أعده فريق حكومي مختص بمتابعة جرائم الكراهية ضد المسلمين، فإن معظم الضحايا هم الفتيات والنساء المسلمات الذين تتراوح أعمارهن بين (14- 45 عاما) ويرتدين الزي الإسلامي التقليدي، فيما كان أغلب الجناة من الرجال البيض الذين تراوحت أعمارهم بين( 15 -35 عاما).

 

وقال التقرير إن غالبية الحوادث كانت إما جسدية او لفظية ووقعت ضد المسلمين والمساجد في عموم المملكة المتحدة.

 

وأشارت الصحيفة إلى أن عدد الهجمات ربما يقل عن الواقع حيث يخشى العديد من الضحايا إبلاغ الشرطة او منظمات المجتمع المدني. وذكر التقرير أن عددا كبيرا من الهجمات تم في الأماكن العامة والتي من بينها الحافلات والقطارات.