مختارات

الأربعاء,12 فبراير, 2020
اتحاد الشغل بتطاوين: إضراب حقل نوارة كان مقررا قبل التدشين

أكد الكاتب العام للاتحاد الجهوي للشغل بتطاوين عدنان اليحياوي أن “إضراب حقل نوارة كان مقررا يوم 16 جانفي 2020 قبل عملية التدشين”، مؤكّدا أنّ “عملية التدشين للحقل كان مفاجئة وإعلان انطلاق الإنتاج كان مفاجئا”.
وتساءل في تدخل إذاعي: “كيف لإضراب قرر قبل التدشين أن يقال عنه إنه خلق لتعطيل الإنتاج.
وأكد أن “كل التصريحات بخصوص خلق الإضراب لتعطيل الإنتاج هي مغالطات”، لافتا النظر إلى” أن أسباب الإضراب مهنية بحته”.
وأفاد بأن الإضراب أجّل عدة مرات، من يوم 30 و31 جانفي 2020 إلى تاريخ 1و2 فيفري ثم ليوم 10 و11 فيفري ثم تم تأجيله إلى 17 و18 فيفري الجاري.
من جانبه، انتقد وزير الصناعة سليم الفرياني، إعلان إضراب في حقل نوارة أيام قليلة بعد تدشينه، مصرحا في هذا السياق سيبوا حقل نوارة وسيبوا الاقتصاد الوطني.
وشدّد الفرياني على أن تونس لم تعد تحتمل، معتبرا الإضرابات في الحقول النفطية تخفي ابتزازا وفيها جانب “مافيوزي”.