سياسة

السبت,17 أغسطس, 2019
ائتلاف حركة أمل لن يدعم أي مرشح للرئاسية في الدور الأول

أودع ائتلاف حركة أمل وعمل المستقل 32 قائمة عن مختلف الدوائر داخل تونس وخارجها لدى هيئة الانتخابات، بعد اتمام كافة الاجراءات القانونية.
وأفاد النائب وعضو الائتلاف ياسين العياري خلال ندوة صحفية بالعاصمة ، أن الائتلاف معني فقط بالانتخابات التشريعية المزمع تنظيمها في 6 أكتوبر2019 ولن يدعم في الدور الأول للانتخابات الرئاسية أي مترشح واتخاذ قرار بترك حرية الاختيار لمنخرطي الائتلاف في دعم أي مترشح، مشيرا إلى أنه في الدور الثاني للرئاسيات سيتم تنظيم تصويت داخلي صلب الائتلاف بهدف اختيار مترشح لدعمه.
ويرتكز برنامج الائتلاف للانتخابات التشريعية على 5 مسائل أساسية وهي التحول الرقمي والسيادي والمعرفي والطاقي والايكولوجي، وفق ما أعلنه العياري، مضيفا أن عديد المترشحين للتشريعية بصدد تقديم برامج تنفيذية وليست تشريعية متناسين أن النائب له 3 أدوار وهي الدور التشريعي والتمثيلي والرقابي.

وفي رده على مسألة التحالفات في صورة الفوز أوضح العياري أن نواب الائتلاف ملتزمون بالعمل مع الجميع وأنهم لن يتعاملوا مع بقية التيارات السياسية بمنطق الضد بل سيتم التصويت على مشاريع القوانين وفق المحتوى بهدف عقلنة العمل النيابي، مؤكدا في المقابل أن أعضاء الائتلاف لن يتحالفوا على المدى الطويل مع أية جهة تكون لها مواقف ضد الثورة أو لها مواقف فاشية.